Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

«سيبتمبر 2017»
سبتأحداثنينثلاثاءأربعاءخميسجمعة
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30 
اشترك فى الأخبار
مؤتمرات وفعاليات
 
مساحات اعلانية
 
قطر تستضيف منتدى منظمات المجمتع المدني
1 / 4 / 2012
تستضيف دولة قطر خلال الفترة من 17 الى 26 من ابريل الجاري منتدى منظمات المجتمع المدني وذلك بمركز قطر الوطني للمؤتمرات والذي ينعقد بالشراكة بين الاونكتاد واللجنة الوطنية لحقوق الانسان بدولة قطر وبالتنسيق مع منظمات المجتمع المدني بجميع دول العالم.
ويأتي انعقاد المؤتمر تزامناً مع انعقاد مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد) في دورته الثالثة عشرة.
وقال السيد محمد عبدالله آل ابراهيم المعاضيد، المشرف على عقد منتدى منظمات المجتمع المدني ومدير ادارة البرامج والتثقيف باللجنة الوطنية لحقوق الانسان، إن المنتدى يشارك فيه حوالي 400 شخصية تمثل حركات اجتماعية وجماعات مناصرة للتنمية وجماعات نسائية ونقابات عمالية وفلاحين ومنظمات زراعية وبيئية ودينية وأُخرى تعنى بالتجارة العادلة، لاستكمال ما بدؤوه في الأونكتاد الحادي عشر في ساو بالو (البرازيل) عام 2004، ثم الأونكتاد الثاني عشر في أكرا (غانا) عام 2008، وليقدموا رؤاهم حول الحلول المستدامة في عالم مضطرب ما زالوا يعانون من تقلباته لاقتصادية.
وأضاف قائلا "يشرفنا أن يتم اختيار اللجنة الوطنية لحقوق الانسان لتكون شريكاً محلياً في استضافة منتدى منظمات المجتمع المدني، ما يمثل إشادة بالدور المحوري الذي تضطلع به لجنتنا في الدفاع عن حقوق الانسان وفي تطوير مؤسسات المجتمع المدني على حد سواء".
واعتبر المعاضيد ان انعقاد هذا المنتدى يؤكد صوابية خيارات قطر في إعطاء المجتمع المدني دورا رئيسيا في التنمية المستدامة، وقد تجسد ذلك في أكثر من مناسبة، قد يكون أبرزها الدعوة التي وجهها سمو الشيخ تميم بن حمد ال ثاني ولي العهد إلى العمل بجد وإخلاص على تنفيذ استراتيجية التنمية الوطنية وتحقيق أهدافها التنموية، وذلك عبر الالتزام والمشاركة التامة من القطاع الخاص والمجتمع المدني وكل من يعيش على أرض قطر، لكونها تعود بالخير عليهم جميعا.
وأعلن انه من المقرر أن يبدأ المنتدى ، بجلسات نقاش تستمر ثلاث أيام ويستعرض خلالها ممثلو المنظمات غير الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص والجامعات جدول أعمال مؤتمر الأونكتاد ويبدون رأيهم في جميع المواضيع المطروحة تمهيداً لصياغة ورفع إعلان يتوافقون عليه باسم المجتمع المدني، إلى ممثلي دول الأونكتاد خلال أولى جلسات المؤتمر الذي يبدأ في 21 أبريل.
وأوضح ان أعمال منتدى منظمات المجتمع المدني ستتواصل بين 22 و26 أبريل، حيث يبحث المجتمعون عبر جلسات النقاش وورش العمل وجلسات الحوار في القضايا التي تهم مؤسسات المجتمع المدني، بما في ذلك سبل تعزيز التزامهم بنشاطات الأونكتاد.
وأكد السيد محمد عبدالله ال ابراهيم المعاضيد، المشرف على عقد منتدى منظمات المجتمع المدني ومدير ادارة البرامج والتثقيف باللجنة الوطنية لحقوق الانسان، أن قطر أنصتت إلى نداء المجتمع المدني في مؤتمر الأونكتاد السابق الذي حذر من النمو بلا فرص عمل، وترجمت ذلك فعلياً في خططها التنموية، حيث استفادت من شرف استضافة كأس العالم لكرة القدم، واستثمار ما يقارب 100 مليار دولار لهذه الغاية بهدف إيجاد آلاف فرص العمل.
ولفت إلى نداء منتدى المجتمع المدني في آخر جلساته في أكرا عام 1988، حيث استعار المجتمعون عبارة من إعلان فيلادلفيا في اجتماع منظمة العمل الدولية عام 1944، مفادها "أن الفقر في أي مكان يشكّ ل خطراً على الرخاء في كل مكان"، مكرراً تأكيد المجتمع المدني على أن العمالة هي السبيل إلى القضاء على الفقر، على أن يُجسّد الأونكتاد في أنشطته الالتزام بالعمل اللائق، الذي اعتمدته الدول الأعضاء في الأمم المتحدة جميعها في مؤتمر القمة العالمي للجمعية العامة للأمم المتحدة الذي عُق د عام 2005 ، والذي أعيد تأكيده في الإعلان الوزاري الصادر عام 2006 عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة.
وسينعقد المؤتمر الثالث عشر للأونكتاد في "مركز قطر الوطني للمؤتمرات"، بالدوحة، في أول استضافة للمؤتمر في المنطقة العربية.
ويتيح المؤتمر الفرصة للمشاركين لمناقشة شاملة لوضع الاقتصاد العالمي من كافة جوانبه، والتحديات الاقتصادية الكبرى التي تواجه الدول النامية، خصوصاً على ضوء الازمات الاقتصادية والاجتماعية الراهنة.
وسيسبق المؤتمر سلسلة من الفعاليات بينها المنتدى العالمي الثالث الاستثمار (20-22 أبريل)، الذي يحضره عدد من صانعي القرار السياسي وكبار مسؤولي الشركات العالمية، بينهم بيتر برابيك - ليتماثي، رئيس مجلس إدارة شركة نستله، كما ينعقد منتدى المجتمع المدني (17-25 أبريل) بحضور حوالي 400 من ممثلي المنظمات غير الحكومية من جميع أنحاء العالم، بالاضافة إلى أول منتدى عالمي للخدمات (19 أبريل) الذي يجمع كبار المسؤولين في هذا القطاع الاقتصادي والجهات الحكومية المسؤولة.

وكالة الأنباء القطرية