Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

«نوفمبر 2017»
سبتأحداثنينثلاثاءأربعاءخميسجمعة
 123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
اشترك فى الأخبار
مؤتمرات وفعاليات
 
مساحات اعلانية
 
"بروجكت قطر 2012" ينطلق 30 أبريل
16 / 4 / 2012
تنطلق في 30 أبريل الحالي بمركز الدوحة للمعارض النسخة التاسعة من المعرض التجاري الدولي لمواد ومعدات وتقنيّات البناء وحماية البيئة في قطر.
وقد نظمت الشركة الدولية للمعارض (قطر)، الجهة المنظّمة للمعرض، مؤتمرا صحفيا اليوم للإعلان عن آخر التطورات التنظيمية لمعرض "بروجكت قطر 2012".
وتوقع متحدثون باسم الشركة أن تصل قيمة المشاريع التي سترسى عليها المناقصات في قطر من ابريل "2012" إلى ابريل "2013" إلى "4" مليارات دولار، مشيرين إلى أن هذه النتائج تم الحصول عليها من دراسة لـ"بي ان سي ناتورك العالمية".
ولفتوا إلى مشاركة عدد من الدول لأول مرة في "بروجكت قطر" هي اليونان، وإيرلندا، ولوكسمبورغ، وأسبانيا، وتايوان، إلى جانب الدول التي تمتلك حضوراً بارزاً في قطاع البناء والمعارض في آن واحد.
وقدروا مساحة المعرض في نسخته التاسعة بـ "62" ألف متر مربع وعدد الشركات المشاركة بحوالي 2083 شركة محليّة ودوليّة من بينها 1800 شركة دولية تمثل 48 دولة من مختلف أنحاء العالم وتوقعات بأن يستقبل المعرض أكثر من 47 ألف زائر.
وبين المتحدثون أن 83% من الشركات المشاركة في المعرض هي شركات دوليّة، وهي بحسبهم نسبة تضاهي النسب التي تسجلها أرقى المعارض العالمية حيث يشهد المعرض على سبيل المثال مشاركة أكثر من 100 شركة ماليزية في أكبر تمثيل آسيوي، فيما تقود إيطاليا المشاركة الأوروبية بحضور 85 شركة.
وذكروا أن تركيا ستمثّل بأكبر الأجنحة في المعرض بمساحة تبلغ 1،500 متر مربع، فيما تشغل الشركات الألمانية مساحة تصل إلى 1،300 متر مربع.
من جانبه، قال السيد سالم النعيمي مدير علاقات الشركات بالوكالة في بنك قطر الوطني "QNB" إن البنك يسعى إلى دعم التنمية الاقتصادية في قطر بكافة السبل الممكنة.
وأشار إلى مساهمة البنك في دعم المعرض، والدور الذي يلعبه في نهضة قطاع البناء القطري ككل، معتبراً "بروجكت قطر" مؤشّراً للإمكانات التي يتمتع بها قطاع البناء.
من جهته، أكد سعادة السيد أحمد جزري بن محمد جوهر سفير ماليزيا لدى دولة قطر خلال المؤتمر الصحفي وتعليقاً على الاهتمام المتزايد الذي تبديه الشركات الماليزية بالأسواق القطرية، أن علاقات بلاده التجارية مع دولة قطر نمت بقوّة خلال السنوات القليلة الماضية، ما انعكس إيجاباً على ثقة الشركات الماليزية بالفرص المتاحة أمامها في الأسواق القطرية، خصوصاً أنّها باتت تحظى بسمعة طيّبة.
وأضاف أن من الطبيعي إزاء ذلك أن نرى أكثر من "100" شركة ماليزية تشارك في معرض بروجكت قطر هذه السنة، مؤكدا أن الشركات الماليزية تنفذ أعمالا بقيمة مليار دولار في قطر.
من جانبه، رأى سعادة السيد ديفولدر لوك سفير بلجيكا لدى دولة قطر، في مشاركة كل من بلجيكا ولوكسمبورغ في المعرض إشارةً على الاهتمام الشديد من قبل شركات الدولتين بقطاع البناء القطري.
وقال خلال المؤتمر الصحفي إن الشركات البلجيكية متواجدة في السوق القطري ولها بصمات جيدة، مضيفا أن إحدى الشركات البلجيكية استطاعت أن تحصل على عقد بقيمة نصف مليار ريال خاص بأعمال البنية التحتية في ميناء الدوحة الجديد.
وأوضح سعادة السفير البلجيكي في إشارة للحضور القوي لشركات بلاده في قطر، أن برج الترنادو في الخليج الغربي بالإضافة إلى برج الشعلة قامت ببنائهما شركات بلجيكية، مبينا أن الشجرة الكبيرة المكسوة على واجهة مركز قطر الوطني للمؤتمرات قامت ببنائها هي الأخرى شركة بلجيكية أيضا.
من جانبه، ثمن متحدث باسم السفارة الألمانية في الدوحة، أهميّة الحضور الألماني في المعرض، مشيرا إلى اهتمام الشركات الألمانية بالأسواق القطرية وتناميه بالنظر إلى التنوّع الذي يتمتّع به الاقتصاد القطري، وما يتيحه من فرص للأعمال.
وبدوره تحدّث المستشار التجاري التركي في قطر، السيّد مصطفى غوليتش، عن الآمال التي تعلّقها الشركات التركية على المشاركة في المعرض فأشار إلى أن الشركات التركية حجزت أكبر مساحة في المعرض، وقال إن بلاده تتجه نحو تصنيع المعدات المتقدمة وتطوير الخدمات المتقنة، آملةً أن تصبح شريكاً أساسياً في حركة التطوير في قطر ومنطقة الخليج العربي.
من جهته، عبّر السيّد مارك إيلام، مدير شؤون الاستثمار والتجارة في السفارة البريطانية في قطر، عن سعادته بالمشاركة البريطانية في المعرض، وأوضح أن حجم التبادل التجاري والاستثماري بين قطر وبريطانيا يزداد عاما بعد عام.
أما سعادة السيدة اليني زورمبالا سفيرة اليونان في قطر، فقد وافقت آراء الدبلوماسيين الحاضرين في المؤتمر الصحفي ووصفت العلاقات الثنائية القائمة بين بلادها ودولة قطر بالممتازة، مؤكدة أن التعاون بينهما مثمر وواعد في شتى المجالات.
وأضافت "أن مشاركتنا تأتي للمرة الأولى في معرض بروجكت قطر ولدينا عدد من شركات البناء اليونانية العاملة في قطر حالياً، ونأمل أن يزداد هذا العدد وأن تساهم الشركات اليونانية بما تتمتّع به من خبرات وإمكانات في مشاريع الأشغال العامة الجارية في قطر".

المصدر وكالة الأنباء القطرية